موقع نادي الصاعقة الرياضي

موقع نادي الصاعقة الرياضي

موقع نادي الصاعقة الرياضي
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
شاهدوا وتمتعوا بالنقل المباشرلدوري ابطال اسيا

بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» الليجا | الريال يستعيد الصدارة بفوزٍ صعبٍ على بيتيس
الإثنين مارس 13, 2017 10:15 pm من طرف كانتونا

» لويس إنريكي: خسارتنا أمام ديبورتيفو نتيجة الجهد الذي بذلناه أمام باريس سان جرمان
الإثنين مارس 13, 2017 10:06 pm من طرف كانتونا

» برشلونة في ربع النهائي بعودة تاريخية امام باريس سان جيرمان
الأحد مارس 12, 2017 12:32 am من طرف كانتونا

» سوريا تبحث عن "الانجاز" وسط "لهيب" الحرب
الأربعاء مارس 08, 2017 5:22 pm من طرف كانتونا

» أنريكي: لبرشلونة القدرة على تسجيل 6 اهداف في مرمى سان جرمان
الأربعاء مارس 08, 2017 5:07 pm من طرف كانتونا

» ريال مدريد وباير مينونيخ الى ربع النهائي
الأربعاء مارس 08, 2017 5:01 pm من طرف كانتونا

» ماتا يكشف أخيرًا عن أسرار علاقته بمورينيو
الثلاثاء فبراير 28, 2017 3:38 am من طرف كانتونا

» شياطين مانشستر أبطال كأس الرابطة الإنجليزية للمرة الخامسة
الثلاثاء فبراير 28, 2017 3:28 am من طرف كانتونا

» الليجا | ريال مدريد يسترد صدارته بملحمة أمام فياريال
الثلاثاء فبراير 28, 2017 3:25 am من طرف كانتونا

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث
منتدى
التبادل الاعلاني

شاطر | 
 

 خروج مبكر للفراعنة وتأهل مستحق للأفيال وفوز ساحق لتونس في تصفيات كأس أفريقيا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
كانتونا
عضو مميز
avatar

عدد المساهمات : 469
تاريخ التسجيل : 03/11/2010
العمر : 41

مُساهمةموضوع: خروج مبكر للفراعنة وتأهل مستحق للأفيال وفوز ساحق لتونس في تصفيات كأس أفريقيا   الثلاثاء يونيو 07, 2011 6:35 am

بدد المنتخب المصري لكرة القدم الفرصة الأخيرة وفقد الأمل الضعيف المتبقي في التصفيات الأفريقية بتعادله السلبي مع ضيفه منتخب جنوب أفريقيا اليوم الأحد في الجولة الرابعة من مباريات المجموعة السابعة بالتصفيات ليتأكد غياب حامل اللقب عن نهائيات كأس أمم أفريقيا 2012 .

بينما تأهل منتخب كوت ديفوار (الأفيال) عن جدارة إلى النهائيات بعدما حقق فوزه الرابع على التوالي وتغلب اليوم على مضيفه منتخب بنين 6/2 كما حقق المنتخب التونسي فوزا ساحقا وتغلب على ضيفه منتخب تشاد 5/صفر .

وعزز منتخب جنوب أفريقيا (بافانا بافانا) موقعه في صدارة المجموعة بعدما رفع رصيده إلى ثماني نقاط من أربع مباريات ليدعم فرصته في حجز بطاقة التأهل المباشر من هذه المجموعة إلى النهائيات التي تستضيفها الجابون وغينيا الاستوائية بالتنظيم المشترك في مطلع العام المقبل.

ورفع المنتخب المصري (أحفاد الفراعنة) رصيده إلى نقطتين من أربع مباريات ليفقد الأمل في التأهل إلى النهائيات بغض النظر عن نتيجة مباراتيه الباقيتين.

وأصبحت هذه هي المرة الأولى التي يغيب فيها أحفاد الفراعنة عن النهائيات منذ ثلاثة عقود علما بأن الفريق توج بلقب البطولة في دوراتها الثلاث الأخيرة كما يحمل الرقم القياسي في عدد مرات الفوز بها برصيد سبعة ألقاب.

وثأر البافانا بافانا بذلك التعادل لهزيمتهم أمام المنتخب المصري صفر/2 في نهائي البطولة عام 1998 ببوركينا فاسو.

ولم يقدم المنتخب المصري الأداء المتوقع منه في الشوط الأول خاصة في ظل حاجة الفريق للفوز من أجل إنقاذ أمله الضعيف في التأهل. وكانت السمة السائدة لأداء الفريق في هذا الشوط هي التمرير غير الدقيق وكثرة الكرات المقطوعة والأخطاء العديدة في التغطية الدفاعية.

كما فشل أحفاد الفراعنة في استغلال كل الكرات الثابتة التي احتسبت لهم أمام منطقة جزاء المنافس ليهدر الفريق فرصة تسجيل أي هدف في هذا الشوط الذي انتهى بالتعادل السلبي بعد أداء دون المستوى من أصحاب الأرض ومحاولات غير مجدية من الضيوف.

ولم يتغير الحال كثيرا في معظم فترات الشوط الثاني وإن سيطر عليه المنتخب المصري بلا فاعلية.

وضح التوتر على أداء لاعبي الفريقين في اللحظات الأولى من المباراة ولكن سرعان ما دخل أحفاد الفراعنة في أجواء اللقاء وضغطوا على دفاع الضيوف.

وتسببت تحركات محمود عبد الرازق (شيكابالا) ومحمد زيدان مهاجم بوروسيا دورتموند الألماني في إزعاج شديد لدفاع جنوب أفريقيا.

وسدد زيدان الكرة من حدود منطقة الجزاء في الدقيقة الخامسة ولكنها افتقدت للقوة والدقة لتضيع الفرصة.

وتهيأت الكرة لحسني عبد ربه من ضربة حرة على بعد 30 مترا من المرمى ليسددها قوية ولكنها اصطدمت بأحد المدافعين وخرجت إلى ركنية لم تستغل.

وتبادل زيدان الكرة مع شيكابالا في الدقيقة 12 وكاد ينفرد بالحارس ولكن الكرة ارتطمت بقدمه وضاعت الفرصة. وأتبعها زيدان بمحاولة أخرى لمراوغة دفاع جنوب أفريقيا ولكن الدفاع منعه من التقدم بالكرة نحو المرمى واستخلص منه الكرة.

ورد تشابالالا بتسديدة قوية في الدقيقة 14 تصدى لها حارس المرمى المصري عصام الحضري وأمسك بالكرة.

وحصل أحمد عبد الظاهر مهاجم المنتخب المصري على ضربة حرة خارج منطقة الجزاء في مواجهة المرمى وسددها شيكابالا ضعيفة وزاحفة لترتطم بأقدام المدافعين وترتد إليه ليسددها مجددا من خارج المنطقة ولكنها ذهبت في يد الحارس.

وشهدت الدقيقة 21 هجمة سريعة وخطيرة لمنتخب الفراعنة عندما تلقى زيدان كرة طولية في الناحية اليمنى ولعبها عرضية مباشرة إلى أحمد عبد الظاهر الذي سددها بعيدا عن المرمى تحت ضغط من الدفاع.

وأشهر الحكم التونسي سليم الجديدي الذي أدار اللقاء بطاقة صفراء في وجه تشابالالا في الدقيقة 22 اثر لمسة يد متعمة لمنع هجمة مصرية سريعة.

بمرور الوقت ، اكتسب الضيوف الثقة وبدأوا في مبادلة الفراعنة الهجمات.

وكاد المدافع المصري المخضرم وائل جمعة يكلف فريقه غاليا في الدقيقة 24 عندما أعاد الكرة ضعيفة في اتجاه الحضري وتحت ضغط من أنديلي جالي الذي حاول خطف الكرة ولكن الحضري أمسكها في الوقت المناسب وإن تلقى كدمة في ساقه من قدم جالي.

ومن ضربة ركنية لمنتخب جنوب أفريقيا لعبها تشابالالا في الدقيقة 28 ، وصلت الكرة في غفلة من الدفاع المصري إلى سيابونجا سانجويني الذي لعبها برأسه في اتجاه المرمى ولكن الحضري تصدى لها بصعوبة.

وباغت تشابالالا الحضري بتسديدة قوية من مسافة بعيدة ولكن الأخير نجح في إبعادها بأطراف أصابعه إلى ضربة ركنية لم تستغل.

وأهدر أحمد المحمدي نجم سندرلاند الإنجليزي فرصة خطيرة للمنتخب المصري في الدقيقة 34 اثر هجمة سريعة أنهاها شيكابالا بتمريرة عرضية قابلها المحمدي بضربة رأس علت العارضة مباشرة.

وأخطأ المدافع المتقدم في تمرير الكرة في منتصف ملعب جنوب أفريقيا في الدقيقة 36 ليخطفها كاتليجو مفيلا ويتقدم بها سريعا حتى انفرد بالحضري تماما وسدد الكرة ولكن الحارس المصري تألق مجددا وتصدى للكرة.

وأعادت هذه الكرة إلى الأذهان هدف مباراة الذهاب بين الفريقين في آذار/مارس الماضي عندما سجل مفيلا بالذات هدف الفوز 1/صفر لجنوب أفريقيا في الوقت بدل الضائع ومن خطأ مشابه تماما.

ولعب سيد معوض ظهير أيسر المنتخب المصري كرة عرضية في الدقيقة 41 قابلها عبد الظاهر بضربة رأس من الوضع راقدا ولكنها ذهبت بعيدا عن المرمى. وأتبعها زيدان بتسديدة صاروخية في الدقيقة التالية ولكنها ذهبت بعيدا عن المرمى أيضا.

وأنقذ حارس جنوب أفريقيا فريقه من هدف مؤكد في الدقيقة 45 عندما تصدى لتسديدة أطلقها المحمدي وهو على بعد خطوات قليلة من المرمى ، ثم تلعثمت الكرة في قدم شيكابالا على حدود منطقة الجزاء ليهدر فرصة أخرى في نفس الدقيقة لينتهي الشوط بالتعادل السلبي.

وضغط المنتخب المصري هجوميا مع بداية الشوط الثاني ولكنه واجه تكتلا دفاعيا مكثفا من الضيوف.

وسدد حسني عبد ربه كرة قوية من ضربة حرة في الدقيقة 52 أمسكها الحارس إيتومولينج ، ورد عليها تشابالالا بتسديدة قوية تصدى لها الحضري ببراعة فائقة.

وأجرى حسن شحاتة المدير الفني لمنتخب الفراعنة تغييره الأول في الدقيقة 57 بنزول محمد ناجي (جدو) بدلا من زيدان البعيد تماما عن مستواه المعهود.

وبث جدو النشاط في هجوم الفريق بعد نزوله وسنحت له الفرصة الأولى في الدقيقة 58 ولكن الدفاع أطاح بها في الوقت المناسب. وأتبعها أحمد فتحي بتسديدة صاروخية من داخل حدود منطقة الجزاء في الدقيقة 59 تصدى لها إيتومولينج ببراعة فائقة.

ورد عليها المنتخب الجنوب أفريقي بهجمة سريعة وتمريرة بينية انفرد على اثرها مفيلا ولكن محمود فتح الله مدافع مصر تدخل في الوقت المناسب وأبعد الكرة إلى ركنية شكلت بعض الخطورة على مرمى الفراعنة قبل أن يشتتها الدفاع.

وأجرى شحاتة تغييره الثاني في الدقيقة 65 بنزول المهاجم أحمد علي بدلا من شيكابالا الذي تراجع مستواه بشكل أكبر في الشوط الثاني بعدما فشل في الظهور بمستواه المعهود أيضا في الشوط الأول.

ولعب جدو كرة عرضية في الدقيقة 69 مرت من أمام عبد الظاهر المتواجد على بعد خطوة واحدة من المرمى لتضيع واحدة من أخطر فرص اللقاء.

ولعب أحمد فتحي ضربة ركنية قابلها جدو بضربة رأس ولكن الكرة مرت خارج القائم.

وشهدت الدقائق التالية عدة محاولات مصرية لم يكتب لها النجاح في ظل التكتل الدفاعي للضيوف وتألق الحارس إيتومولينج.

وتغاضى الحكم التونسي عن ضربة جزاء صحيحة للمنتخب المصري في الدقيقة 83 عندما أسقط مورجان جولد المهاجم المصري أحمد عبد الظاهر داخل منطقة الجزاء بينما أشار الحكم باستمرار اللعب.

وشهدت الدقائق الأخيرة من المباراة والوقت بدل الضائع ضغطا هجوميا مكثفا للفراعنة ولكن الفريق فشل في هز الشباك بينما شكلت مرتدات البافانا بافانا خطورة فائقة على المرمى المصري.

وكاد تلو سيجوليلا يخطف هدف الفوز في الدقيقة الرابعة من الوقت بدل الضائع عندما انفرد بالحضري ولكن الأخير أنقذ الموقف.

وسجل عصام جمعة ثلاثية (هاتريك) قاد بها المنتخب التونسي إلى فوز ساحق على ضيفه منتخب تشاد 5/صفر ضمن منافسات المجموعة الحادية عشرة.

ورفع منتخب تونس رصيده إلى عشر نقاط ليقتسم المركز الثاني في المجموعة مع منتخب مالاوي بينما تجمد رصيد منتخب تشاد عند نقطتين في المركز الخامس الأخير.

وافتتح عصام جمعة التسجيل للمنتخب التونسي في الدقيقة 22 ثم أحرز ايمن عبد النور الهدف الثاني للفريق في الدقيقة 35 قبل أن يضيف جمعة الهدف الثاني له والثالث لفريقه قبل دقيقة واحدة من نهاية الشوط الأول.

وبعد دقيقة واحدة من بداية الشوط الثاني سجل أسامة الدراجي الهدف الرابع لتونس قبل أن يكمل جمعة ثلاثيته ويضيف الهدف الخامس للمنتخب التونسي في الدقيقة 53 .

وفي المباراة الأخرى بالمجموعة سقط منتخب بوتسوانا ، الذي ضمن بالفعل التأهل للنهائيات ، في فخ التعادل السلبي على أرضه أمام ضيفه منتخب مالاوي.

ورفع منتخب بوتسوانا رصيده إلى 17 نقطة في صدارة المجموعة بفارق سبع نقاط أمام منتخبي تونس ومالاوي .

وحجز المنتخب الإيفواري مقعده في النهائيات بعدما حقق فوزا ساحقا على مضيفه منتخب بنين وتغلب عليه 6/2 في المجموعة الثامنة.

ورفع المنتخب الإيفواري رصيده إلى 12 نقطة في صدارة المجموعة حيث أنه الفوز الرابع له على التوالي بينما تجمد رصيد بنين عند أربع نقاط في المركز الثالث بفارق الأهداف خلف بوروندي ، وذلك قبل جولتين فقط من ختام منافسات المجموعة.

وأصبح منتخب كوت ديفوار ثاني منتخب يتأهل للنهائيات عبر التصفيات بعد منتخب بوتسوانا ، ورابع منتخب بشكل عام يضمن مشاركته في النهائيات حيث يشارك منتخبا غينيا الاستوائية والجابون في البطولة مباشرة باعتبارهما منتخبا البلدين المضيفين.

ويدين المنتخب الإيفواري بفضل كبير للاعبيه ديديه دروجبا وجيرفينهو حيث سجل كل منهما ثنائية للفريق في شباك بنين ، بينما كان هدفا المنتخب صاحب الأرض من نصيب ستيفان سيسينيون.

وفي المجموعة نفسها حقق منتخب بوروندي الفوز الأول له في التصفيات وتغلب على ضيفه الرواندي 3/1 .

ورفع منتخب بوروندي رصيده إلى أربع نقاط في المركز الثاني بينما تجمد رصيد رواندا عند ثلاث نقاط في المركز الرابع الأخير.

وافتتح منتخب بوروندي التسجيل بهدف للاعب سليمان نديكومانا في الدقيقة 34 ثم تعادل المنتخب الرواندي بهدف للاعب بوكوتا كامانا لاباما في الدقيقة 47 .

وبعدها حسم منتخب بوروندي المباراة لصالحه بهدفين سجلهما سيدو نتيبازونكيزا وبابي ساتي في الدقيقتين 50 و88 .

وانفرد المنتخب الغيني بصدارة المجموعة الثانية بعدما تغلب على ضيفه منتخب مدغشقر 4/1 .

ورفع منتخب غينيا رصيده إلى عشر نقاط في الصدارة بفارق ثلاث نقاط أمام نظيره النيجيري بينما تجمد رصيد مدغشقر عند نقطة واحدة في المركز الرابع.

وتقدم المنتخب الغيني بهدفين سجلهما عمر كالبالي ودجايبريل بانجورا في الدقيقتين السادسة و17 ثم رد منتخب مدغشقر بهدف للاعب فاييد في الدقيقة 24 .

وفي الشوط الثاني ، أضاف محمد أليمو دياللو وديان بوبو بالدي الهدفين الثالث والرابع لغينيا في الدقيقتين 60 و63 .

وأفلت المنتخب النيجيري من الهزيمة أمام مضيفه الإثيوبي وتعادل معه 2/2 في وقت سابق اليوم بالمجموعة الثانية.

وحصد كل من الفريقين نقطة واحدة بالتعادل ليرفع المنتخب النيجيري رصيده إلى سبع نقاط في المركز الثاني كما رفع المنتخب الإثيوبي رصيده إلى أربع نقاط في المركز الثالث.

وتقدم المنتخب النيجيري بهدف سجله ايكيشوكوو أوشي في الدقيقة 26 ثم رد المنتخب الإثيوبي بهدفين سجلهما صلاح الدين سيد في الدقيقتين 41 و50 .

وقبل أربع دقائق فقط من نهاية المباراة سجل جوزيف يوبو هدف التعادل للمنتخب النيجيري.

وحقق منتخب ليبيريا فوزا ثمينا على أرضه ووسط جماهيره وتغلب على منتخب كاب فيردي ( الرأس الأخضر ) 1/صفر في المجموعة الأولى.

وجاء هدف المباراة الوحيد قبل خمس دقائق من نهاية الشوط الأول وسجله فرانسيس دوي.

ورفع منتخب ليبيريا رصيده إلى أربع نقاط في المركز الرابع حيث أنه الفوز الأول له بعد تعادل واحد وهزيمتين ، بينما تجمد رصيد كاب فيردي عند سبع نقاط في الصدارة.

وفي المباراة الأخرى بالمجموعة الأولى سجل نوليدج موسونا ثنائية قاد بها منتخب زيمبابوي إلى الفوز على ضيفه المالي 2/1 .

ورفع المنتخب الزيمبابوي رصيده إلى خمس نقاط في المركز الثالث بينما تجمد رصيد المنتخب المالي عند ست نقاط في المركز الثاني.

وافتتح موسونا التسجيل لزيمبابوي في الثواني الأخير من الشوط الأول ثم تعادل درامان تراوري للمنتخب المالي في الدقيقة 50 قبل أن يحسم موسونا المباراة لصالح زيمبابوي بهدف الفوز 2/1 وسجله من ضربة جزاء في الثواني الأخيرة.

وفي المجموعة الثالثة تعادل منتخب جزر القمر مع ضيفه الليبي 1/1 ليرفع المنتخب الليبي رصيده إلى ثماني نقاط في المركز الثاني بفارق نقطة واحدة خلف المنتخب الزامبي المتصدر ، بينما حصد منتخب جزر القمر أول نقطة له في التصفيات محتلا المركز الرابع بالمجموعة.

ورفع منتخب جمهورية أفريقيا الوسطى رصيده إلى سبع نقاط في المركز الثاني بالمجموعة الرابعة بعدما تغلب على ضيفه التنزاني 2/1 .

ويتخلف منتخب جمهورية أفريقيا الوسطى بفارق الأهداف فقط عن نظيره المغربي المتصدر والذي حقق فوزا ساحقا على ضيفه الجزائري 4/صفر مساء أمس السبت.

وحقق منتخب أنجولا فوزا صعبا على ضيفه الكيني وتغلب عليه 1/صفر ضمن منافسات المجموعة العاشرة.

ورفع منتخب أنجولا رصيده إلى ست نقاط ليصعد إلى المركز الثاني في المجموعة بفارق أربع نقاط خلف أوغندا بينما تجمد رصيد المنتخب الكيني عند أربع نقاط في المركز الثالث.

وجاء هدف المباراة الوحيد قبل 15 دقيقة فقط من نهايتها وكان من نصيب مانوتشو.

وحقق المنتخب السوداني فوزا ثمينا خارج أرضه وتغلب على مضيفه منتخب سوازيلاند 2/1 في المجموعة التاسعة.

وافتتح بدر الدين قلق التسجيل للمنتخب السوداني في الدقيقة 70 ثم تعادل منتخب سوازيلاند في الدقيقة 79 قبل أن يحسم علاء الدين يوسف المباراة لصالح السودان بالهدف الثاني قبل خمس دقائق من نهاية المباراة.

ورفع المنتخب السوداني رصيده إلى عشر نقاط ليحتل المركز الثاني في المجموعة بفارق الأهداف فقط خلف المنتخب الغاني المتصدر ، بينما ظلت سوازيلاند بدون رصيد من النقاط في المركز الرابع الأخير.

وفي وقت سابق اليوم حقق منتخب الكونغو الديمقراطية فوزا ثمينا خارج أرضه وتغلب على مضيفه منتخب موريشيوس 2/1 في المجموعة الخامسة.

ورفع منتخب الكونغو رصيده إلى سبع نقاط في المركز الثاني بينما ظل منتخب موريشيوس بدون رصيد من النقاط في المركز الرابع الأخير.

وتقدم منتخب موريشيوس بهدف سجله جوناثان برو من ضربة جزاء في الدقيقة 11 ثم حسم المنتخب الكونغولي المباراة لصالحه بهدفين أحرزهما ديبا ايلونجا وكابانجو مولوتا في الدقيقتين 20 و45 .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
خروج مبكر للفراعنة وتأهل مستحق للأفيال وفوز ساحق لتونس في تصفيات كأس أفريقيا
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
موقع نادي الصاعقة الرياضي :: اخبار عالمية-
انتقل الى: